معا لنصرة المسجد الأقصى

 إننا في رابطة علماء الأردن ونحن نعيش الأحداث والمواقف التي يستهدف بها الصهاينة ودولتهم القدس والمسجد الأقصى ليحزننا أن

رسالة الى الشعب الليبي

 فإن رابطة علماء الأردن، وهي تتوجه إلى الله تعالى بالشكر والثناء، لتهنئ الإخوة الأعزاء في ليبيا الحبيبة بما تم إنجازه، من تحرير ليبيا من

الإنتحار.. ولا تقتلوا أنفسكم إنه كان بكم رحيما

 وشرع من الأحكام ما يحقق هذه الكرامة ويحميها وفق المقاصد الشرعية ومنها حفظ الضروريات الخمس (حفظ النفس والمال

أيها العرب والمسلمون ( المقدسات في خطر )

 تابعت رابطة علماء الأردن الجرائم الصهيونية المتكررة ضد المسجد الأقصى وكان آخرها تدنيس الصهاينة للمسجد بدخوله بأحذيتهم